"الاستثمار و"الصناعة" يناقشان الفرص الاستثمارية المتاحة

بوابة الفجر
Advertisements

عقد المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، السبت الموافق 7 مارس الجاري، اجتماعًا مع عدد كبير من المستثمرين بالقطاع الصناعي وذلك بمقر الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة. 


وخلال اللقاء بحث الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار ووزيرة التجارة والصناعة مع المستثمرين ورجال الأعمال والذين بلغ عددهم حوالي 70 مستثمرًا في مختلف أنشطة القطاع الصناعي، التحديات التي تواجه المستثمرين بالقطاع، كما ناقشا معهم بحضور عدد من قيادات هيئة الاستثمار ووزارة التجارة والصناعة وهيئة التنمية الصناعية الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاع الصناعة.


واستهل المستشار محمد عبد الوهاب اللقاء بالترحيب بوزيرة الصناعة والتجارة والوفد المرافق لها والسادة المستثمرين، موضحًا أن هذا اللقاء يأتي في إطار سلسلة اللقاءات التي تنظمها هيئة الاستثمار بشكل دوري مؤخرًا، وأنه يهدف إلى إيجاد حلول "واقعية" لمختلف التحديات التي تواجه المستثمرين في القطاع الصناعي والتنسيق مع الجهات المختلفة وتوحيد الجهود في مختلف الهيئات والكيانات على نحو يحقق رضاء السادة المستثمرين ويعظم من حجم الاستثمارات في إطار خطة الدولة المصرية.  


وردًا على طلبات عدد من المستثمرين ورجال الأعمال بشأن الحصول على أراضي جديدة بالمناطق الصناعية إما بغرض إقامة مشروعات جديدة أو التوسع في الأنشطة وزيادة خطوط الإنتاج، قال "عبد الوهاب" إنه سيتم التواصل مع هيئة التنمية الصناعية وتنسيق الجهود معها في هذا الشأن للنظر في طلبات المستثمرين.


 من جانبها قالت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، إنها تحرص دائمًا على مقابلة رجال الصناعة سواء بشكل فردي أو جماعي وذلك للاستماع إلى التحديات التي تواجههم، مشيرة إلى أن هناك محاولات حقيقية وجادة لمواجهة هذه التحديات التي يعد بالفعل الاعتراف بها أول الخطوات الحقيقية نحو حلها.


وأوضحت "جامع" أنها تهدف من اجتماع اليوم إلى خلق إطار مؤسسي لحل مختلف التحديات التي تواجه مستثمري القطاع الصناعي ككل وليس فقط لحل مشكلات الحضور فقط حتى يتسنى للمستثمرين الذين لم يحضروا الاجتماع الاستفادة من ثماره ونتائج، كما وعدت سيادتها بدراسة كافة الموضوعات التي تم إثارتها خلال الاجتماع والرد عليها قبل يوم الخميس القادم.  


وشهد الاجتماع مناقشة توفير بعض البيانات لعدد من المستثمرين حتى يتسنى لهم إعداد دراسات جدوى بشأن بعض المشروعات، وتسهيل بعض الإجراءات الخاصة باستخراج التراخيص من هيئة التنمية الصناعية واستخراج السجل الصناعي المؤقت للشركات وطلبات تجديد السجل الصناعي.  


جدير بالذكر أن الهيئة العامة للاستثمار تعقد لقاء دوريًا بمقرها الخميس من كل أسبوع، بحضور المستثمرين في مختلف القطاعات، وذلك لبحث ومناقشة كافة التحديات التي تواجههم، ومناقشة فرص الاستثمار المتاحة والتي يمكن الاستفادة منها بالمناطق الحرة والاستثمارية التابعة للهيئة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا