روسيا تسعي لتطوير لقاح فيروس كورونا

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
صرحت القنصلية الروسية في الصين، اليوم الأربعاء، أن روسيا والصين تعملان معا لتطوير لقاح فيروس كورونا وسلمت بكين جينوم الفيروس إلى موسكو، وفقا لما اوردته وكالة "رويترز".

وقالت القنصلية في بيان على موقعها، "بدأ الخبراء الروس والصينيون في تطوير لقاح"، لم تشهد روسيا أي حالات مؤكدة للفيروس الجديد.

كما قالت هيئة سلامة المستهلك الروسية، إن روسيا بدأت في فحص جميع السياح الروس العائدين من الصين لتجنب أي حالات محتملة لفيروس كورونا، موضحة أن جهاز الرقابة بدأ إجراء الفحوصات الطبية.

وفي وقت سابق، أعلنت الهيئة أنها عززت الرقابة الصحية والحجرية في جميع نقاط الدخول إلى البلاد بسبب مخاوف من الفيروس. 

وأضافت الوكالة، أنه لا توجد حالات مشتبه فيها لفيروس كورونا في روسيا، لكن هناك توصيات بأن يتجنب الروس زيارة مقاطعة هوبي الصينية ومدينة ووهان.

وقد كثفت المطارات الروسية، من إجراءات فحص المسافرين القادمين من الصين في محاولة لتحديد هوية المصابين بفيروس كورونا الجديد.

وقالت منظمة الصحة العالمية، إن تفشي فيروس كورونا، الذي يقول عمدة مدينة ووهان الصينية إنه قتل ستة أشخاص، من المحتمل أن ينتشر.

وقد أدخل أربعة مطارات على الأقل - شيريميتيفو وفنوكوفو في موسكو، وكذلك المطارات في ييكاتيرينبرغ وإركوتسك - إجراءات فحص لمحاولة التعرف على الركاب المصابين، على حد قول مسؤولي المطار الروسي.

ونقلت وكالة أنباء ريا عن نائب وزير الصحة الروسي سيرجي كرافوي قوله إن الفيروس يمثل تهديدا لروسيا.

ونصحت هيئة تنظيم صحة المستهلك الروسية السياح الروس الذين يخططون للذهاب إلى الصين للامتناع عن زيارة ووهان والابتعاد عن حدائق الحيوان والأسواق التي تبيع الحيوانات والمأكولات البحرية.

كما قالت الجهة المنظمة إنها لا يمكنها استبعاد احتمال انتشار العدوى إلى روسيا، لكنها قيمت خطر تفشي المرض على نطاق واسع في روسيا، حسبما ذكرت وكالة أنباء انترفاكس. وقد افادت انه تم تطوير نظام اختبار لتشخيص فيروس كورونا الجديد في روسيا وأن المختبرات ستبدأ في استلامه بحلول نهاية الأسبوع.

وقد تم إطلاع السلطات الإقليمية بالفعل على التدابير التي يتعين عليهم اتخاذها للحد من مخاطر الوباء.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا