الخارجية الإماراتية تدعو رعاياها بعدم السفر إلى الصين

علم الإمارات
علم الإمارات

كتبت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، مساء اليوم الأحد، تغريدة على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، دعت فيها مواطنيها بعدم السفر إلى الصين إلا في حالات الضرورة القصوى.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية، على حسابها الرسمي عبر موقع "تويتر": "في ظل ما تشهده عدة دول من انتشار لفيروس كورونا، وحرصًا على سلامة المواطنين، ندعو مواطني الدولة إلى تأجيل السفر إلى الصين إلا في حالات الضرورة القصوى".

وتنصح الوزارة الإماراتية المواطنين المتواجدين في الخارج، باتباع تعليمات السلامة والوقاية الطبية حفاظاً على سلامتهم، والنظر إلى إرشادات الوقاية من فيروس "كورونا" الصادرة من الجهات الصحية المختصة في الدولة عبر قنواتها المختلفة، والتي يتم إعادة نشرها على حسابات الوزارة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكدت دولة الإمارات، في وقت سابق من اليوم، على أنه لا يوجد أي إصابات بفيروس كورونا الجديد، الذي انتشر في الصين.

وأعلنت السلطات الصينية، في وقت سابق من اليوم، ارتفاع عدد الوفيات إلى 56 شخصا والإصابات إلى 1975 شخصا، بعد يوم من إعلان حالة الطوارئ القصوى في 25 مقاطعة بسبب فيروس كورونا.

وأعلنت وسائل إعلام صينية، مساء اليوم، أن "العلماء توصلوا إلى علاج جديد لفيروس كورونا، واختبر بنجاح على 7 مصابين"، في وقت توقع رئيس بلدية ووهان الصينية ألف إصابة إضافية بفيروس كورونا.

وقال مسؤول بالمركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اليوم: إن "المركز شرع في تطوير لقاحات مضادة لفيروس كورونا الجديد، الذي أثارت احتمالات انتشاره وتفشيه مخاوف كبيرة في الصين والعالم"، حسبما ذكرت وكالة أنباء "الأناضول" التركية.

وقال رئيس المعهد الوطني لمكافحة الأمراض الفيروسية والوقاية منها، شيوي ون بو: إن المركز تمكّن من عزل الفيروس، ويقوم حالياً بتحديد سلالته، حسبما أفادات الوكالة الرسمية الصينية "شينخوا".

وأضاف رئيس المعهد الوطني لمكافحة الأمراض الفيروسية والوقاية منها: أنهم يعملون أيضاً على فحص أدوية تستهدف الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد، دون أن يوضح موعداً لإعطائها للمصابين أو المشتبه بإصابتهم بالفيروس.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا