Advertisements
Advertisements
Advertisements

ترسانة الإسكندرية عن تصنيع الفرقاطة: "حلم والجيش حققه"

Advertisements
 اللواء بحري أسامة فتحي
اللواء بحري أسامة فتحي
Advertisements
قال اللواء بحري أسامة فتحي، رئيس مجلس إدارة شركة ترسانة الإسكندرية، إن الترسانة عادت إلى التصنيع الحربي مرة أخرى، وإن هناك مؤشرات نجاح كبيرة لتصنيع "الفرقاطة" المصرية، موضحًا أن الفرقاطة هي السفن الحربية، وتم إنشاء 3.

وأوضح "فتحي"، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد فايق، ببرنامج "مصر تستطيع"، المذاع على فضائية dmc مساء اليوم الجمعة، أن الترسانة مرت بـ ثلاث حقب؛ حقبة محمد علي، وحقبة الزعيم جمال عبدالناصر، والحقبة الثالثة هي حقبة الرئيس عبدالفتاح السيسي، مشيرًا إلى أن الرئيس السيسي هو من أعطى القرار لترسانة الإسكندرية لتصنيع القطع الحربية، بعد محمد علي.

وأضاف أن مصر بها صناعة ثقيلة، وتكنولوجيا عالية جدًا، لافتًا إلى أن تصنيع الفرقاطة المصرية كان حلم كل مصري، معلقًا: "الجيش المصري حلم وحلمه تحقق، ومفيش إيد غير إيد المصريين لمست إنجاز تصنيع الفرقاطة"، منوهًا بأن حوالي 114 مهندسة شاركن في هذا العمل.

Advertisements