Advertisements
Advertisements
Advertisements

مومياء مصرية تتحدث مرة أخرى بعد 3000 عام (فيديو)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
تمكّن عُلماء بريطانيون بكلية رويال هولواي، جامعة لندن، من استعادة صوت مومياء عمرها 3000 عام لكاهنًا مصريًا يدعى "نسيامون"، حيث استخدم العلماء طابعة ثلاثية الأبعاد ومكبر صوت وبرنامج كمبيوتر لإعادة إنشاء جزء من صوت المومياء.

وقام الفريق بإستخراج صوت واحد فقط من المومياء، عن طريق الحنجرة الكمبيوترية، والذي يشبه أصوات العلة "آه" و "إيه".

وقال جوان فليتشر، عالم المصريات بجامعة يورك في إنجلترا: "كانت عملية التحنيط الفعلية أساسية هنا". "إن الجودة الرائعة للمحافظة التي حققها المحنطون القدماء تعني أن القناة الصوتية في مومياء "نسيامون" لا تزال في حالة ممتازة."

وتعد مومياء "نسيامون" من أكثر المومياوات شهرة تحفظ في متحف ليدز في بريطانيا، وعثر عليها أثناء إجراء الحفريات في معبد الإله آمون في مصر.

وعاش "نسيامون" في مصر أيام فرعون رمسيس الـ11 وتوفي وهو بعمر الـ 50، وحفر على تابوته طلب وجهه للآلهة بإعادة الكلام إليه.

Advertisements