Advertisements
Advertisements
Advertisements

دراسة: النساء يفقدن مكانتهن في مجالس الإشراف المالية في ألمانيا

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أظهرت دراسة، اليوم الأربعاء، تراجع تمثيل المرأة في المجالس الاشرافية في القطاع المالي الالماني في عام 2019 متخلفًا عن الصناعات الاخرى في التوازن بين الجنسين.

وشغلت النساء 22.8٪ من مقاعد المجالس الإشرافية في البنوك، و22.2٪ من النساء في شركات التأمين، بانخفاض من 23.2٪، و22.5٪ على التوالي في العام السابق، وفقا للدراسة التي أجراها المعهد الألماني للبحوث الاقتصادية.

ويتناقض التراجع مع الصناعات الأخرى، حيث حصلت النساء على 28.2٪ من المقاعد، وهو تحسن مقارنة بـ 26.9 في العام السابق،وفقًا لـ "دي دبليو".

وقالت كاثرينا وروهليتش، إحدى الكتّاب في التقرير."من المثير للدهشة أن القطاع المالي يتخلف عن الركب".

وأضافت، ارتفع تمثيل النساء في مجالس الإدارة قليلًا إلى 9.8٪ بين البنوك، و11٪ بين شركات التأمين، بزيادة من 8.7٪، و9.6٪، على التوالي. وتشغل النساء 10.4٪ من مقاعد مجلس الإدارة في الصناعات غير المالية.

وقال ديو إن أحد أسباب هذا التباين هو أن العاملين في القطاع المالي، أكثر من غيرهم في الصناعات الأخرى، ويكافئون بشكل غير متناسب للعمل لساعات طويلة وغير مرنة، وهو أمر يفيد الرجال.

وبشكل عام في مختلف الصناعات، فإن أداء ألمانيا أفضل من متوسط الاتحاد الأوروبي، لكنها تتخلف كثيرًا عن دول مثل فرنسا والسويد. ووضعت بعض الشركات الألمانية أهدافًا لتحسين تمثيل الإناث.

على سبيل المثال، أعلنت شركة البيع بالتجزئة عبر الإنترنت (Zalando ZALG.DE)، في أكتوبر، أنه بحلول عام 2023، يجب أن تشكل النساء ما لا يقل عن 40٪ من المناصب العليا، بما في ذلك في مجلس الإدارة والرقابة.

Advertisements