Advertisements
Advertisements
Advertisements

وزير سابق: هناك رغبة أمريكية لحل قضية سد النهضة

Advertisements
سد النهضة ـ ارشيفية
سد النهضة ـ ارشيفية
Advertisements
قال نبيل فهمي، وزير الخارجية الأسبق، إن الجيش المصري حكيم في تصرفاته، والمساس بالأمن القومي المصري من أي دولة غير وارد، موضحًا أن الإرهاب ليس له حدود والشرق الأوسط يجب أن يكون أساسه عربيًا.

وأضاف فهمي، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "القاهرة الآن" المذاع عبر فضائية "العربية الحدث"، أن مياه النيل قضية وجودية، والتفاوض هو وسيلة الحل في ملف سد النهضة، موضحا أن عدم التوافق في ملف سد النهضة يضر إثيوبيا والسودان ومصر.

وتابع: "نحن متأخرون في قضية سد النهضة وكان يجب أن نكون أكثر إيجابية منذ 20 عاما، وأكثر حدة منذ 5 سنوات الماضية"، موضحا أنه كان هناك حديث قديما عن بناء سد أقل من سد النهضة الأثيوبي المقام حاليا.

وأكمل وزير الخارجية الأسبق: "سد النهضة يخلق مشكلة حقيقة لمصر نتيجة لحجمه وحجم البحيرة وراء السد"، معربا عن عدم تفاؤله في هذه القضية.

ولفت إلى أن أثيوبيا قامت ببناء السد دون مراعاة مصر ولكن التشاور البسيط مع السودان، متابعا: "السودان ليس لديه مشكلة مياه ولكن لديه عدم انتظام المياه أي جفاف وفيضان ولذلك يهمه وجود سد النهضة".

ونوه وزير الخارجية الأسبق إلى أن هناك رغبة أمريكية لوجود حل في قضية سد النهضة.
Advertisements