Advertisements
Advertisements
Advertisements

أستاذ إعلام إماراتي: مصر وضعت بداية النهاية للإخوان

Advertisements
الدكتور حسن الصبيحي
الدكتور حسن الصبيحي
Advertisements
قال الدكتور حسن الصبيحي، أستاذ الإعلام بجامعة الإمارات، إن تصريحات وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، حول دراسة أمريكا أسس إدراج الإخوان منظمة إرهابية، تؤكد أن الحلقة تضيق أكثر وأكثر على جماعة الإخوان، والمواقع التي كانت تستخدمها الجماعة من أجل بسط نفوذها في كل مكان، والتي بدأت في مصر التي وضعت بداية النهاية للإخوان.

وأوضح "الصبيحي"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "الآن" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الثلاثاء، أن نوايا جماعة الإخوان تتكشف في كل مكان، وتتضح مواقفها الحقيقة من دعم حركات الإرهاب في كل مكان في العالم، والولايات المتحدة الأمريكية لديها استخبارات عالمي كبير يستطيع أن يرصد كل صغيرة وكبيرة، وهناك قرارات حاسمة تتخذ لتحجيم دور الإخوان المسلمين.

وتابع أستاذ الإعلام بجامعة الإمارات، أن الولايات المتحدة الأمريكية أكثر الدول معرفة بتفاصيل حركة الإخوان ودورها التخريبي، وكانت تستغل الإخوان لاستخدامها كورقة ترهيب وتخويف لكثير من الأنظمة السياسية في العالم العربي التي تعاديها الإخوان، واليوم يبدو أن الولايات المتحدة الأمريكية حزموا أمرهم على تفتيت حركة الإخوان المسلمين.

Advertisements