المجلس الرعوي للإيبارشية البطريركية ينظم رتبة توبة بمشاركة الأنبا باخوم

بوابة الفجر
Advertisements
أقام المجلس الرعوي لإيبارشية البطريركية، مساء اليوم السبت، رتبة التوبة لكنائس القاهرة، وذلك بكنيسة العذراء مريم بقبة الهواء بشبرا تحت رعاية صاحب الغبطة الأنبا إبراهيم إسحق بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، وبحضور صاحب النيافة الأنبا باخوم النائب البطريركي لشؤون الإيبارشية البطريركية.

بدأ اليوم بتلاوة صلاة مسبحة الرحمة الإلهية، كما تضمن أيضًا اليوم عدد من الفقرات الروحية من أجل المساعدة على قضاء وقت روحي مع شخص المسيح، كما تقدم عدد من الحضور من أجل ممارسة سر المصالحة.

في نهاية الأمسية، رحب الأنبا باخوم بالأب يوحنا عادل الراعي المساعد بكنيسة العذراء مريم بقبة الهواء، متمنيًا له خدمة مثمرة، كما شكر نيافته المجلس الرعوي علي التنظيم، موجهًا شكره أيضًا للأب يوسف أسعد راعي الكنيسة علي الاستقبال.

وألقي الأنبا باخوم كلمة قال فيها: "نعمة كبيرة من أجل التجمع الآباء الكهنة اليوم"، مضيفًا أن قلب الكنيسة هو التوبة، والذي يترتب عليه سر الأفخارستيا وبقية الأسرار المقدسة، موضحًا ما هي التوبة وأنها إعادة النظر فيما نفعله، كما تكلم أيضًا عن أهمية ممارسة سر المصالحة.

واختتمت الأمسية بالبركة الرسولية من الأنبا باخوم، وبعد نهاية الأمسية هنأ الآباء الكهنة الحاضرين الأب يوحنا عادل علي السيامة الكهنوتية.