Advertisements
Advertisements
Advertisements

كيرلس مدحت يكتب : "يا نعيش سنة فل يا نتعب احنا الكل"

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
ان كنت شاباً في مرحلة العشرينات او الثلاثينات من عمرك فبشكل كبير قد دهستك ظروف الحياة ما بين العمل والحياة الاجتماعية والاسرية فاود ان ابلغك عزيزي فنحن بشكل او باخر على مقربة ايام، من بداية عام جديد يسمى( ٢٠٢٠) ان كنت لا تعلم والعالم كله الان يقوم بامر ما يسمى "تغير الجلد" اي انه يقوم بتغير اشياء قد اعتاد عليها منذ زمن فشاهدنا في العام الجاري والتي سيصبح ماضي خلال ايام رؤساء دول يتركون السلطة ومنهم من يمد السلطة لنفسه وبلاد تنتخب رؤساء اخرين وبلاد على حدودنا قامت بتغير ثقافتها والتي اعتادت عليها منذ قرون 

فبعد قراءة هذا اشعر بك تتسائل ما علاقتي بهذا التغير في العالم ؟! 
سارد عليك وبكل بساطة كل منا يحتاج الى تغير في سنته الجديدة يحتاج الى تغير المفاهيم الخطا والعادات السلبية والتي جعلته يفقد اشياء كثير كالاشخاص والفرص ونحتاك ان نغير كل امور نفسية تجعلنا في ضيق وحزن شديد وان نفتت كل العقد الذي بداخلنا

اتذكر حين كنت في سنوات الشهادة الابتدائية كنت اعاني كل عام دراسي جديد من فكرة تغير الفصل والذي سكنت في تفاصيله لمدة عام كامل وكنت اعاني بتعب كبير كل سنة درسية والبتحديد في اول اسبوع دراسي بسبب تغير الفصل والمدرسين فامر التغير امر قد يكون صعبة بالنسبة لنا جميعاً لكن انت في حاجة للتغير الدائم والتطوير من النفس حتى لا نبقى اسرى لفصل واحد طوال العمر 

لو جرحنا وانجرحنا دعونا ننسى أو نتناسى كل ما حدث لو فشلنا دعونا ننسى ونبدا طريق جديد ونبني نجاح اكبر في العام الجديد اذهب الى الذي تعبك طول السنة وقوله انا سامحتك اذهب الى الذي احزنته في يوم وصالحه ابدا العام الجديد ببهجة وفرح لك وللجميع اذهب الى عملك في العام الجديد وحاول ان تحب من معك فيه فالحياة لا تحتاج لكل هذه الامور ولا الحزن ولا الغم


فنحن على اعتاب عام سنطلق عليه عام "تغير الجلد" ليس اقصد ان نكون منافقين لكن اقصد ان نغير من ما عيشنا بيه سنين من تعب وحزن و"كلاكيع" كنا عبيد لها
فالحياة عظيمة اذ كنت راضيً وتصبح كبيسة اذ كنت قاضياً تجلس لتحكم على كل شئ من حولك استمتع بالعام الجديد وتغير عن ما كنت فالله عرف بالمحبة والتسامح والغفران فحاول ان تكون متسامح غافر لكل من يخطا محب لكل من حولك 

هل تعرف الله!؟فاذا كانت الاجابة نعم ،فيجب ان تكون عرفت المحبة
Advertisements