محمد صلاح يكتب التاريخ مع ليفربول بعد التتويج بكأس العالم للأندية

محمد صلاح
محمد صلاح
توج فريق ليفربول الإنجليزي بلقب بطولة كأس العالم للأندية للمرة الأولي في تاريخه والثانية في تاريخ أندية إنجلترا، بعدما تغلب على نظيره فريق فلامينجو البرازيلي بهدف دون مقابل في المباراة النهائية للبطولة والتي أقيمت مساء اليوم السبت على ستاد خليفة الدولي بالعاصمة القطرية "الدوحة".

وانتهي الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل السلبي بين الفريقين، لتذهب المباراة للأشواط الإضافية لحسم بطل المونديال هذا العام، واستطاع البرازيلي روبرتو فيرمينو في تسجيل هدف الفوز لليفربول بالدقيقة 99 من الشوط الإضافي الأول، ليقود الريدز للفوز بنتيجة 1-0 والتتويج بلقب البطولة العالمية.

محمد صلاح يدخل التاريخ مع ليفربول:
وسطر محمد صلاح نجم منتخب مصر وليفربول الانجليزي اسمه في سجلات تاريخ كرة القدم العالمية، بعدما أصبح أول لاعب مصري في التاريخ يتوج بلقب بطولة كأس العالم للأندية، حيث لم يسبقه أي لاعب لهذا الإنجاز.

وكان حسين الشحات لاعب الأهلي الحالي والعين الإماراتي السابق قريبًا من حصد لقب بطولة كأس العالم للأندية العام الماضي مع الفريق الإماراتي لكنه خسر المباراة النهائية أمام فريق ريال مدريد، ليكتفي بالميدالية الفضية بالبطولة العالمية.

كما أصبح "صلاح" أول مصري يتوج ببطولة عالمية ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث لم ينجح أي لاعب مصري محترف أو أي فريق مصري في تحقيق لقب بطولة عالمية تابعة لـ"فيفا"، قبل أن يحقق نجم الفراعنة هذا الانجاز بقميص ليفربول هذا العام.

صلاح يُحقق ثالث ألقابه مع فريق ليفربول:
لقب بطولة كأس العالم للأندية أصبح اللقب الثالث لمحمد صلاح خلال مسيرته مع فريق ليفربول الانجليزي، حيث سبق وتوج بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا على حساب فريق توتنهام الإنجليزي الموسم الماضي بعد الفوز عليه 2-0، كما توج مع الريدز بلقب بطولة السوبر الأوروبي على حساب تشيلسي بعدما تغلب عليه بركلات الترجيح.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا