الصين تستدعي السفير الأمريكي تيري برانستاد

الصين وأمريكا - أرشيفية
الصين وأمريكا - أرشيفية
Advertisements

أعلنت وزارة الخارجية الصينية، أنها استدعت السفير الأمريكي تيري برانستاد لإبلاغه "احتجاجها الشديد" على توقيع الرئيس دونالد ترامب مشروعي قانون لدعم حقوق الإنسان في هونج كونج.

 

وفي بيان، قال نائب وزير الخارجية الصيني لي يو تشنغ: "هذه الخطوة تدخل خطير في الشؤون الداخلية للصين، وانتهاك خطير للقانون الدولي".

 

وحث الولايات المتحدة على عدم تنفيذ المشروعين من أجل "منع مزيد من التدهور في العلاقات الأميركية-الصينية".

 

وافق مجلسا النواب والشيوخ على المشروعين الخاصين بـهونغ كونغ بالإجماع الأسبوع الماضي.

 

وجاءت هذه الخطوة بعد يوم واحد من توقيع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على مشروع قانون للكونغرس، يدعم المتظاهرين المناهضين للحكومة في هونغ كونغ.

 

وكانت بكين قد استدعت، الثلاثاء الماضي، السفير الأمريكي لديها، للاحتجاج على اعتماد مجلس الشيوخ والنواب الأمريكي مشروع قانون لـ"حماية حقوق الإنسان والديمقراطية في هونغ كونغ".

 

وتشهد هونج كونج احتجاجت منذ أكثر من 5 أشهر، ضد مشروع قانون، يسمح للسلطات بتسليم مطلوبين لبكين.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا