Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد إصابته بمرض البهاق.. رواد مواقع التواصل الاجتماعي يعلنون دعمهم لـ رامي جمال

Advertisements
رامي جمال
رامي جمال
Advertisements
فجر المطرب رامي جمال، مفاجأة كبيرة مساء أمس، بعدما أعلن عبر صفحاته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، إصابته بمرض البهاق الذي تسبب له في مشاكل كثيرة مع التعامل مع الآخرين، ماجعله يفكر في الاعتزال.

وعلق رامي قائلًا: الحمد لله الذي أحبني ف ابتلاني واقدرني علي الصبر من فتره ظهرت بقع بيضا في جسمي وبالكشف عرفت انه البهاق وجربت أنواع علاج كتير ودكاترة كتير ومفيش فايدة رضيت وسلمت أمري الله علشان عرفت ان الزعل بيزوده وكفايه شغلانتي وصعوبتها والقلق الدائم من المستقبل".

وأضاف قائلًا: فعلا بقي بيزيد لدرجه لفتت نظر ناس كتير اللي بقي يقوللي هتتعامل ازاي وانت فنان واللي يخاف يسلم واللي يسألني هو ده معدي انا بقالي سنه فعلا لو عندي حفله او تصویر بتعب علي ما اشوف طريقه أخفيه بيها لدرجه خلت ناس تقوللي شوف بيزنس تاني اعمله علشان الناس مش هتقبلك كده".


واستطرد قائلًا: فكرت في كلامهم بصراحه ولقيت ان عندي حلين یا فعلا شكرا لحد كده علي الشغلانه دي رغم حبي ليها وعدم معرفتي بغيرها یا اما مش هداريه تاني وتقبلوني بيه وترحمو كل اللي ربنا ابتلاهم بيه من نظرة انو شكلو غريب الحمد لله على نعمة الأهل لانهم الوحيدين اللي بيقبلو الواحد زي ما هو طولت عليكم بس قلت أشرككم في حياة فنان.


رواد مواقع التواصل الاجتماعي يعلنون دعمهم له

وعلى الفور، أعلن رواد السوشيال ميديا، عن دعمهم للمطرب رامي جمال، وقاموا بتنظيم حملات للدعاء له بالشفاء وتجاوز المحنه.


الجمهور يطالب رامي جمال بعدم الاعتزال

فيما رأت فئة أخرى من الجمهور، أن رامي جمال مخطئ في قرار الاعتزال، وذلك لأنه عليه أن يكمل مشواره الفني ويستمتع بنجاحاته ويكون طاقة أمل لكل من يعانوا من هذا المرض.
Advertisements