أول جامعة من نوعها.. الإمارات تقتحم مجال الذكاء الاصطناعي

بوابة الفجر

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة تأسيس جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، وهي أول جامعة للدراسات العليا المتخصصة ببحوث الذكاء الاصطناعي على مستوى العالم، خلال مؤتمر صحفي لإطلاق الجامعة، في مدينة مصدر، بحضور عدد من الوزراء والمسؤولين وخبراء القطاع.

 

تحمل الجامعة اسم ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حيث تعتمد رؤية بن زايد على المبادرات الهادفة لتطوير المعرفة والبحث العلمي من أجل تقدم الوطن نحو المستقبل، قد ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية، أن هدف الجامعة هو تمكين الطلبة والشركات والحكومات من تطوير تطبيقات الذكاء الاصطناعي .

 

أول جامعة

 

توفر "جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي" شكل أكاديمي وبحثي مختلف في تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وتعتمد الدراسة بالجامعة علي استخدام أحدث أنظمة الذكاء الاصطناعي وأكثرها تطورا في العالم لمساهمة في تطوير الإمارات، تستهدف جامعة بن زايد تمكين الطلبة والشركات والحكومات من تطوير تطبيقات الذكاء الاصطناعي وتسخيرها في خدمة البشرية.

 

أكد الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة ورئيس مجلس أمناء جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، والمشرف على تأسيسها، أن رؤية القيادة السياسية بالإمارات تهتم باستشراف المستقبل من خلال جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، وتوفر أنظمة الذكاء الاصطناعي فرصة للبناء القدرات وتعزيز المشاركة الفاعلة لدولة الإمارات في إيجاد حلول قائمة على الابتكار لتدعيم التنمية والتقدم والرفاه للإنسانية .

 

إعداد المبتكرين

 

أضاف الجابر، أن الجامعة تطلق دعوة مفتوحة من أبو ظبي إلي العالم، للمساهمة في إطلاق الطاقات الكاملة في مجال الذكاء الاصطناعي، الذي شكل جوانب متعددة في العالم، كما يساهم الاستثمار في أنظمة الذكاء الاصطناعي في تمكين الإنسان وتشجيع العقلية البشرية الخصبة لاستكشاف الفرص.

 

أوضح الجابر، أن الذكاء الاصطناعي يساهم في تطبيق الحلول القادرة على الارتقاء بجودة الحياة، وتعمل جامعة بن زايد علي إعداد رواد الابتكار القادرين على التقدم نحو عصر جديد يدعمه الذكاء الاصطناعي.

 

مجلس الأمناء

 

أعلنت الجامعة عن اختيار عدد من علماء أنظمة الذكاء الاصطناعي ضمن مجلس أمناء الجامعة، وهم البروفيسور السير مايكل برادي، رئيس الجامعة المؤقت وهو أستاذ تصوير الأورام في جامعة أوكسفورد في المملكة المتحدة، والبروفيسور أندرو تشي تشي ياو عميد معهد علوم المعلومات متعددة التخصصات في جامعة تسينغهوا في بكين بالصين.

 

كما يضم مجلس الأمناء: البروفيسور أنيل جاين الأستاذ في جامعة ولاية ميشيغان في الولايات المتحدة، والبروفيسورة دانييلا روس مديرة مختبر علوم الحاسوب والذكاء الاصطناعي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة، والدكتور كاي فولي مسؤول تنفيذي في مجال التكنولوجيا ومستثمر رأسمالي استثماري في بكين بالصين وبينج شياو الرئيس التنفيذي لمجموعة "جروب 42".

 

القبول بالجامعة

 

تبدأ جامعة محمد بن زايد في قبول طلبات التسجيل لبرامج الماجستير والدكتوراه في العام الدراسي 2020/2021، تعتمد الدراسات في الجامعة على مناهج الحاسوب والتعلم  علي الآلات ومعالجة اللغة الطبيعية، وتتعاون الجامعة مع المعهد التأسيسي للذكاء الاصطناعي في أبوظبي للإشراف على طلاب الدكتوراه .

 

توفر الجامعة للطلاب المتميزين منحة دراسية كاملة تشمل المكافأة الشهرية والتأمين الصحي والإقامة والسكن، وتتعاون الجامعة مع كبرى الشركات المحلية والعالمية من خلال شراكات دولية  لتوفير التدريب للطلاب ومساعدتهم في الحصول على فرص عمل.

 

تبدأ الجامعة استقبال طلبات التقدم للطلاب الخريجين ابتداءً من أكتوبر 2019 عبر موقع الجامعة الإلكتروني، علي أن تفتح الجامعة باب التسجيل في أغسطس 2020، ويبدأ في سبتمبر 2020 العام الدراسي الأول لطلاب الدراسات العليا في جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي في مدينة مصدر.

 

يذكر أن الإمارات أطلقت، في مايو الماضي، أكاديمية الذكاء الاصطناعي، الأولى من نوعها في البلاد، ضمن استراتيجية الدولة  لتعزيز دور تقنيات الذكاء الاصطناعي في الاقتصاد المحلي، كما اعتمدت الإمارات مناهج تقنيات وخوارزميات الذكاء الاصطناعي في مدارسها، في محاولة للاستثمار بالموارد البشرية.

 

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا