محافظ الشرقية يعلن تفاصيل جديدة عن بطاقات تكافل وكرامة.. تعرف على موعد توزيعها

الدكتور ممدوح غراب - محافظ الشرقية
الدكتور ممدوح غراب - محافظ الشرقية
Advertisements

أعلن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، الاستعداد لبدء صرف 8462 بطاقة برنامج الحماية الإجتماعية "تكافل وكرامة" مقسمة إلى 473 بطاقة تكافل و7989 بطاقة كرامة، وذلك على الأسر الأولي بالرعاية والمستحقين من أبناء المحافظة بجميع إدارات الشئون الإجتماعية بنطاق دائرة المحافظة، مشددًا على ضرورة الإنتهاء من إجراء جميع البحوث الإجتماعية اللازمة للمتقدمين للبرنامج وذلك ضمانًا لوصول المساعدات المالية لمستحقيها من الفئات الفقيرة وذوي الاعاقة.

وأكد محافظ الشرقية، أن برنامج الحماية الاجتماعية تكافل وكرامة يولي إهتمامًا كبيرًا بالفئات الضعيفة والتي تعاني من الفقر كالمرأة المعيلة والأطفال والمسنين والأشخاص ذوي الإعاقة وذلك بعد إجراء البحوث والفحوصات الطبية اللازمة لتحديد مدي قدرتهم علي العمل من عدمه ومساعدتهم علي مواجهة الظروف الإقتصادية الصعبة وتوفير حياة كريمة لهم.

من جهته، أوضح محمد كمال الدين حجاجي مدير مديرية التضامن الإجتماعي بالشرقية، أنه تنفيذًا لتعليمات وزيرة التضامن الاجتماعي وتحت رعاية محافظ الشرقية سيتم البدء في توزيع عدد 8462 بطاقة برنامج الحماية الاجتماعية "تكافل وكرامة" مقسمة إلي عدد 473 بطاقة تكافل وعدد 7989 بطاقة كرامة وذلك على الأسر الأولي بالرعاية والمستحقين من ابناء المحافظة، وذلك بعد الإنتهاء من تحديث قواعد البيانات وإجراء البحوث الإجتماعية اللازمة للتأكد من الحالات المتقدمة وضمان وصوله المساعدات المالية لمستحقيها، مشيرًا إلى أن البرنامج يشترط أن تكون الأسر أو الأفراد المتقدمة للحصول علي المستحقات المالية من الفقراء والأسر الأكثر إحتياجًا والتأكد من عدم حصولهم علي أي دخل شهري ثابت أو تقاضي أي معاش تأميني أو مساعدة ضمان إجتماعي شهرية.

ويأتي ذلك في إطار اهتمام الدولة بتوفيرالأمان الإجتماعي من خلال تنفيذ الأنشطة والبرامج التنموية والإستراتيجيات الخاصة بالحماية الإجتماعية، وتنفيذًا لمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية تحت شعار "حياة كريمة" لرفع المعاناة عن كاهل المواطن البسيط وتحقيق التنمية الشاملة.

وفي نوفمبر الماضي، أعلن مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن خدمات الدعم النقدي ستقتصر على طفلين فقط وليس على 3 أطفال للأسرة بداية من شهر يناير 2019؛ لتتمكن الحكومة من إضافة أُسر جديدة هي في أمس الحاجة إلى الدعم.

وتقدم الحكومة معاشات دعم نقدي مشروطة للأسر الفقيرة من خلال برنامج تكافل الذي يقدم بشرط استمرار أطفال الأسرة المستحقة في التعليم وتلقيهم خدمات صحية، كما تقدم معاشات الضمان الاجتماعي، للأسر بحد أقصى 4 أفراد للأسرة الواحدة.

ووفقًا لشروط تكافل فعندما يبلغ الطفل سن 18 عامًا يصبح غير مستحق لمعاش تكافل.

وأكدت وزارة التضامن أنه بداية من سبتمبر المقبل ستبدأ الوزارة في تحويل نحو 250 ألف أسرة كانت تحصل على معاش ضمان اجتماعي وتم تجميدها لمراجعة البيانات، لإدخالهم لمعاش تكافل وكرامة، مبينة أن أي شخص تم تجميده وثبت حقه في الحصول على المعاش سيحصل على معاشه بأثر رجعي.

وقدرت وزارة المالية هذا العام ميزانية الدعم النقدي عند 18.5 مليار جنيه مقابل 17.5 مليار جنيه خلال العام المالي الماضي، وساهمت عملية التحقق من المستحقين لمعاشات الضمان الاجتماعي وتكافل وكرامة في وفرات مالية بلغت 2.3 مليار جنيه، خلال 3 سنوات الماضية، بحسب ما ذكرته نيفين القباج.

يذكر أن الوزارة استطاعت استرداد نحو 114 مليون جنيه على مدار 3.5 سنة من مواطنين كانوا يحصلون على دعم نقدي بدون وجه حق.