إصابة 5 أشخاص في حادث تصادم بين سيارتين بملوي بالمنيا (أسماء)

بوابة الفجر
Advertisements
شهد الطريق الزراعى "القاهرة - أسوان" المار على مركز ملوى، جنوب المنيا، حادث تصادم بين سيارتين إحداهما ملاكى والأخرى ربع نقل.

وأسفر الحادث عن إصابة 5 أشخاص جميعهم مقيمون بقرية المحرص، وتم نقل المصابين إلى مستشفى ملوى العام، وتحرر المحضر اللازم حول الحادث وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات. 

وكان اللواء محمود خليل، مدير أمن المنيا، تلقى إخطارا من اللواء مجدي سالم مدير المباحث الجنائية بورود بلاغ إلى مركز شرطة ملوى من الدكتور إسحق إبراهيم فارس مدير مستشفى ملوي يفيد بوصول 5 مصابين جراء حادث تصادم وقع بين سيارة ملاكي وأخرى ربع نقل بالقرب من "ملف حافظ" الكائن على الطريق الزراعي.

وبانتقال قوات الأمن تبين أن المصابين هم: "أم هاشم شحاتة عبد العزيز - 35 عاما، بدون عمل، مصابه باشتباه كسر بالساعد الايسر، ووفاء محمد ربيع صديق، 37 عاما، مصابة بجروح وسجحات بالجسم، وعايدة مصطفى عبد المولى، 58 عاما، معتمد رضا عبد الفتاح، 27 عاما، سائق، مصاب بإشتباة بكسر بالضلوع وكسر في الساق اليسرى، وعرفان عمار أحمد، 45 عاما، موظف، مصاب بجروح وسحجات بالجسم واشتباه كسر بالساق الأيمن، جميعهم مقيمون بقرية المحرص".

وتم تحرير المحضر اللازم، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيق، وتم إزالة آثار الحادث لتسيير حركة السير على الطريق الزراعي.

وعلى جانب آخر نجحت وحدة مباحث قسم المنيا، بقيادة المقدم عمرو حسن رئيس مباحث القسم من، فك لغز مرتكب واقعة سرقة 165 ألف جنيهًا ألف جنيه من داخل منزل بالمنيا.

تلقى اللواء محمود خليل مدير أمن المنيا أخطارا من اللواء مجدي سالم مدير المباحث الجنائية بورود بلاغ إلى قسم الشرطة من "الاء سيد عبد الفتاح" 27عامًا، ربة منزل ومعها زوجها " عاطف رجائي فؤاد محمد" 38 عامًا عاطل، بكسر باب مسكنهما وسرقة مبلغ وقدرة 165 ألف جنيهًا ولم يتهموا أحدًا بالتسبب في السرقة.

وبإنتقال قوات الأمن برئاسة المقدم عمرو حسن رئيس مباحث القسم تبين أن المبلغ يخص" عبير. ج. ا. ي " 42 عامًا ربة منزل، وأنها تربطها صلة جيرة وأنها قامت بترك ذلك المبلغ لديهما على سبيل الامانه منذ أربعة أيام وذلك لسفرها للقاهرة رفقة زوجها.

وبتشكيل فريق من البحث الجنائي بقيادة المقدم عمرو حسن وضباط مباحث القسم تبين أن المبلغان يمران بضائقة مادية شديدة في الآونة الأخيرة وان الديون تراكمت عليهما وانهما قاموا بافتعال الواقعة وكسر باب المسكن وبعثرة محتوياته حتى يتمكنا من الاستيلاء على المبلغ المالي المنوره عليه سلفًا.

وبمواجهة المتهمين اعترفوا بارتكابتهم واقعة السرقة لابهام مالكة المبلغ المالي أنه سرق عن طريق مجهولين حتى يتمكنوا من الاستيلاء على ذلك المبلغ.

وقام المتهمون بالإرشاد عن المبلغ المالي وهو عبارة عن 113 ألف جنيها وأضافوا أنهما قاموا بصرف باقي المبلغ على سداد بعض الديون المتراكمة عليهما، وبسؤال صاحبة المبلغ اقرت أن ذلك المبلغ يخصها وأنها قامت بتركه للمذكورين على سبيل الامانه لظروف سفرها، حرر عن ذلك المحضر اللازم وتولت النيابة التحقيق مع المتهمين.