وزير الكهرباء يستقبل وفد من إحدى الشركات المتخصصة فى مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة

بوابة الفجر
استقبل صباح اليوم، الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة وفد من شركة UEG Renewable Energy Group Limited برئاسة أدريان كويك ، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين  وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة والشركة، وذلك بحضور عدد من قيادات القطاع،فى إطار جهود قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتنفيذ مشروعاته وتطوير القطاعات المختلفة من نقل وإنتاج وتوزيع طبقاً لأحدث التكنولوجيات وجذب وتشجيع القطاع الخاص للاستثمار على أرض مصر.

وأوضحت وزارة الكهرباء أن مصر اتخذت العدید من المبادرات خلال السنوات القلیلة الماضیة من أجل تعزیز وفتح الأسواق أمام استثمارات القطاع الخاص في مجال الطاقة التقلیدية والمتجددة، كفاءة الطاقة، الشبكات الذكیة والربط الكهربائى، فضلاً عن تعزیز الشفافیة وتطبیق نظام الحوكمة،حيث تم  استعراض ما يقوم به القطاع لتطوير شبكات النقل والتوزيع ، والإهتمام الذى يوليه القطاع للتوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة.

واشارت إلى أن خطة القطاع  تستهدف الوصول بنسبة مشاركة الطاقات المتجددة  إلى أكثر من 42% بحلول عام 2035، مشيرا إلى النجاح الذى حققة  قطاع الكهرباء فى إضافة قدرات تصل إلى أكثر من 25,5 جيجاوات ، خاصة أن القطاع  يركز حاليا على التحول التدريجى للشبكة الحالية من شبكة نمطية إلى شبكة ذكية تساعد على استيعاب القدرات الكبيرة المولدة.

وأوضحت أنه تم تبنى برنامج واسع النطاق لتشجيع مشاركة القطاع الخاص فى مشروعات القطاع من خلال عدد من الآليات التى تساعد المستثمر على الدخول فى هذا النشاط ومن بينها EPC+ Finance ، BOO، IPP ، PPP ، وتعريفة التغذية FIT ، و الـ Auctions ، موضحا أنه تم اتخاذ العديد من الإجراءات لتشجيع مشاركة القطاع الخاص في مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة التى تتمتع مصر بثراء واضح فى مصادرها والتي تشمل بشكل أساسى طاقة الرياح والطاقة الشمسية وقد كانت الخطوة الأكثر أهمية هي التعديلات التشريعية التى تم القيام بها لإزالة عقبات الاستثمار في هذا المجال وتعكس التزام الدولة المصرية تجاه مشروعات الطاقة المتجددة، حيث تم تخصيص أكثر من 7650 كيلومتر مربع من الأراضي غير المستغلة لمشروعات الطاقة الجديدة و المتجددة. وتصل القدرات الكهربائية التي يمكن إنتاجها حوالى 90 جيجاوات من طاقة الرياح والطاقة الشمسية من هذه الأراضى.

وأضافت وزارة الكهرباء، أنه نتيجة للإجراءات السابقة أصبح للمستثمر ثقة كبيرة فى القطاع ، حيث تقدم عدد كبير من المستثمرين من القطاع الخاص الأجنبى والمحلى للدخول فى مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة ، حيث يتيح القطاع العديد من الآليات لمشاركة القطاع الخاص.

ونتيجة لذلك، نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى فى جذب ثقة عدد كبير من المستثمرين حيث تم توقيع اتفاقيات لشراء الطاقة مع عدد "32" شركة بإجمالى قدرات تصل إلى 1465 ميجاوات لإنشاء مزرعة  بنبان للطاقة الشمسية وذلك ضمن برنامج تعريفة التغذية FIT ، مما يعكس إهتمام مصر بالطاقة النظيفة والمتجددة ويسهم فى توفير الطاقة.


 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا