Advertisements
Advertisements
Advertisements

"المتفائل" أول تجارب إسلام امام على المسرح القومي

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

يواصل المخرج إسلام إمام بروفاته النهائية للعرض المسرحي " المتفائل" من إنتاج فرقة المسرح القومي التابعة للبيت الفني للمسرح استعدادا لافتتاح العرض على المسرح القومي بالعتبة، و الذي من المقرر ان يكون خلال الأيام القليلة القادمة.



  وعن أسباب  اختيارإسلام إمام  لرواية "كانديد" او " التفاؤل " المأخوذ عنها العرض، فكان له عدة أسباب أولها انها رواية عالمية لم تقدم في مصر من قبل، رغم أنها تم تقديمها عدة مرات في أوروبا كعروض مسرح موسيقي " ميوزيكال"،فهو نص لم يتطرق له أحد ،بالاضافة الى موضوع الرواية التي تتحدث عن خروج الشخص من مكان ضيق إلي عالم واسع ليكتشف حياة مختلفة تماما عما علمه أستاذه و أهله.



و عن إخراجه عرض لفرقة بحجم و مكانة المسرح القومي يقول اسلام امام أن الإخراج على خشبة القومي تأخر كثيرا خاصة أنه في عام ٢٠١٤ كانت هناك اتفاقات على اخراج مسرحية على خشبة القومي ولكن وقتها تداخلت المواعيد مع سفره في عمل فني خارج مصر، ولهذا تأخرت أول تجاربه على القومي لمدة ٥ سنوات، ولكن هذه المرة برواية أضخم وأكبر وأهم، و وجه الشكر للفنان إسماعيل مختار على دعمه الشديد وإصراره على تقديم هذه التجربة.

يذكر ان المخرج إسلام إمام بدأ مشواره مع البيت الفني للمسرح من عام ٢٠٠١، حيث قدم عدد من العروض أبرزها " رجالة و ستات" ، "اللي بنى مصر" ، " رحلة حنظلة "، "محاكمة غانم سعيد"، " تحب تموت إزاي"، وغيرهم من العروض الناجحة.



عرض "المتفائل " بطولة سامح حسين،سهر الصايغ ،أحمد صيام،يوسف إسماعيل ، آيات مجدي، تامر الكاشف، أمجد الحجار،زكريا معروف، المطرب مصطفى سامي و مجموعة من شباب المسرح القومى، موسيقى هشام جبر، ديكور حازم شبل، ملابس نعيمة عجمي، مكياج إسلام عباس، استعراضات ضياء شفيق، أغانى طارق على، عن روايه للكاتب كانديد فولتير، إخراج إسلام امام.

Advertisements