هل يتمكن فينيسيوس جونيورمن كسب ثقة زيدان خلال الموسم القادم ؟

بوابة الفجر
قبل عام قضى فينيسيوس جونيور عيد ميلاده، وقام بتجهيز حقائبه لخوض أكبر وأكثر تجربة تطلّباً في مسيرته، برفقة نادي ريال مدريد، كان يوم مميّز جداً لفينيسيوس، بالإضافة إلى الأحتفال بِعيد ميلاده، البرازيلي أصبح لاعب لـريال مدريد وكان ستشهد ليعبُر المحيط ويلعب في فريق أحلامه.

وذكرت صحيفة "ماركا" أنه بعد ساعات من الأحتفال بِعيد ميلاده، سافر فينيسيوس إلى العاصمة الأسبانية، في موسم الأول في مدريد، بدأ فينيسيوس مع الكاستيا بقرار من لوبتيجي واللاعب لم يعترض، في خمسة مباريات سجل فينيسيوس 4 أهداف وصنع هدف واحد، مما جعله يحصل على دقائق مع الفريق الأول.

لوبتيجي أعطى فينيسيوس دقائقه الأولى مع ريال مدريد عندما أشركه ضد أتليتيكو مدريد ولعب ما يقارب 3 دقائق، لكن الشاب البرازيلي حصل على فرصته الحقيقية عندما تولى سولاري قيادة الفريق وأصبح لاعب لا يُمَس في تشكيلة الأرجنتيني، وفي 31 مباراة مع الفريق الأول، سجّل 4 و صنع 9 أهداف.

في موسم للنسيان فينيسيوس كان أكثر من حصل على تعاطف الناس، فينيسيوس أظهر قدرته على التعاون وكان أحد أفضل شركاء بنزيما، بالرَغم من ذلك، الوجه السيء لفينيسيوس ظهر بعد إصابته الغير متوقعة ضد أياكس، خصوصاً لأن هذه الأصابة عقّدت أستدعاءه لمنتخب تيتي.

حزن فينيسيوس ظهر عندما أدرك أن يجب عليه مغادرة الملعب، صعوبة أستدعائه للمنتخب البرازيلي زادت مع حرص زيدان والفريق الطبي لـريال مدريد في التعامل معه بعد عودته من الأصابة.

اليوم في عيد ميلاده الثاني مع ريال مدريد، فينيسيوس أحتفل في البرازيل قبل السفر لمدريد للعودة إلى العمل والأن هو في مونتريال، هناك الكثير على المحك بالنسبة لفينيسيوس، الذي يريد أن يكسب ثقة زيدان.

هذا الموسم ستزيد صعوبة الحصول على الدقائق والإستمرارية، حيث انه بوجود هازارد، أسينسيو، بيل، رودريجو، ابراهيم، لوكاس... صار لدى زيدان مجال كبير للمنافسة على الأجنحة، لكن فينيسيوس واضح على أنه يريد النجاح في ريال مدريد، كما أن شخصيته ومثابرته بالتأكيد ستساعده.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا