السفينة التركية الثانية تقوم بالتنقيب شرق قبرص رغم تحذيرات الاتحاد الأوروبي

بوابة الفجر
Advertisements
قالت وزارة الخارجية التركية اليوم الاربعاء ان سفينة الحفر الثانية في تركيا وهي يافوز وصلت قبالة ساحل قبرص الشرقية وستجري عمليات الحفر.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان "أنشطة الحفر لسفينتنا يافوز تستند إلى أسس قانونية وشرعية"، ورفضت مزاعم اليونان والاتحاد الأوروبي بأن أنشطة الحفر غير قانونية.

وقال البيان "تم منح أنشطة الحفر التركية بالكامل من قبل السلطات القبرصية التركية، أي جمهورية شمال قبرص التركية، داخل الجرف القاري الذي أخطرت به الأمم المتحدة".

حيث جاء هذا البيان ردا على تعليق وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس بأن "تركيا يجب أن تتوقف عن أن تكون الطفل المدلل لشرق المتوسط" وسط تصاعد التوترات بشأن موارد النفط والغاز في قاع البحر.

وفى الوقت نفسه، اعربت الحكومة الامريكية يوم الاثنين عن قلقها ازاء انشطة الحفر التركية فى البحر المتوسط، ودعت الحكومة التركية الى وقف الانشطة.

ومنذ أيار مايو، أرسلت أنقرة سفينتي حفر، فاتح ومؤخرًا يافوز، إلى شرق البحر الأبيض المتوسط للتنقيب عن النفط والغاز، مؤكدة حق تركيا وقبرص الشمالية في موارد المنطقة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا