ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements

هكذا تتعاملين مع عصبية زوجك نهار رمضان

الثلاثاء 14/مايو/2019 - 12:33 م
هكذا تتعاملين مع عصبية زوجك نهار رمضان
Advertisements
 
Advertisements
تشتكي بعض الزوجات من عصبية الزوج المفرطة في رمضان ففي الطبيعي المرأة هي من تتعصب وتفقد السيطرة على أعصابها بسهولة والرجل يمتاز بالعقل وحل الأمور بشكل ودي ومبسط، ولكن في رمضان لا يملك الرجل السيطرة على أعصابه ولهذا يجب على الزوجة اتباع التالي للحفاظ على هدوء زوجها طوال هذا الشهر الكريم:-

- اجعلي من رمضان فرصة للوئام بينك وبين زوجك ولا تثيري غضبه.

- حسني من خلقه، وصبريه تارة وانصحيه آخرى، وتتجاهله تارة.

- حافظي على هدوئك، لان هدوء الزوجة أمام عصبية الزوج ستقضي على إمكانية تحوّل هذه العصبية إلى شجار وإلى مشكلة زوجية قد تنتهي بتدمير هذا البيت من خلال الطلاق.

- تعديل ديكور المنزل وتوضيبه وإضفاء لمسة أنثوية فيه دوراً هاماً في تشجيع الزوج على التحكم بعصبيته ومزاجيته، لأن شعوره باهتمام الزوجة بمنزلها وبإضفائها لمستها الأنثوية حباً به وابتغاء لمرضاته يشجعه على إعادة حساباته وعلى مراجعة تصرفاته.

- وكما هو معروف في شهر رمضان المبارك أن كل شيء يتغير في حياتنا من حيث العادات والعبادات، حتى الحالة المزاجية وطبيعة الجسم تتغير، لذا يجب علينا أن ندرك أن هذه التغيرات طبيعية بحكم تغير أوقات الأكل وأوقات النوم والسهر والعمل، والامتناع عن الأكل، ولكن هذا التغير نسبي يختلف من شخص لآخر، فهناك من يحافظ على اتزانه وهناك من لا يملك هذه الميزة.
Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
Advertisements
متي تفقد المراة صبرها
بطولة كوبا أمريكا 2019
البرازيل
-
x
2:30
-
فنزويلا
بوليفيا
-
x
23:30
-
بيرو