"شوقي" عن مطالبته برفع راتب المعلمين: "السؤال موجه للشخص الخطأ"

طارق شوقي وزير التربية والتعليم
طارق شوقي وزير التربية والتعليم
قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، إن المعلم أهم عنصر في العملية التعليمية، وهذا يعني أن المعلم يستحق أي تميز مادي أو اجتماعي، لكن قضية رفع أجر المعلم قضية تخص كافة أجهزة الدولة بالكامل، وليس وزارة التعليم بمفردها.

وأضاف وزير التربية والتعليم، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، ببرنامج "كل يوم"، المذاع على فضائية "on e"، مساء الأحد، أن رفع راتب المعلم يتعلق بقوانين، ووزارة التعليم ليس في إمكانيتها تغيير هذه القوانين، خلاف تغيير الموازنة العامة، وهذا قرار سيادي لا يخص وزارة التربية والتعليم. 

ولفت إلى أن مطالبة المعلمين وزير التربية والتعليم برفع رواتب المعلمين، هو سؤال موجه للشخص الخطأ، مشيرًا إلى أن مطالبة المعلمين بتغيير طريقة احتساب الراتب على أساس 2019 بدلا من 2014 سيكلف الدولة 150 مليار جنيه، وهذا الرقم أكثر من القرض الذي حصلت عليه الدولة، معقبًا: "لو الرقم ده لو عندنا مكناش خدنا قرض النقد الدولي".


وتقدم النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان، ونائب رئيس حزب مستقبل وطن، بطلب إحاطة لمجلس النواب، مطالبًا بأن تكون أجور المعلمين على أساسى 2019 وليس على أساسى 2014 كما هو المعمول به حاليا فى وزارة التربية والتعليم.

وقال عابد، إن مرتبات المعلمين يتم احتسابها على أساسى العام المالى لعام 2014 وأن أي خصومات تأتي على المعلمين من ضرائب وخلافه يتم احتسابها على أساسى عام 2019، فمثلا لو جاءت زيادة 25% للمعلم على درجة كبير لو تم احتسابها على أساسى 2014 ستكون الزيادة 150 جنيها، ولو كانت على أساسي 2019 ستكون الزيادة 800 جنيه، مؤكدا أن هذا يسبب ظلمًا كبيرًا للمعلمين وعبء كبير عليهم.

 وأضاف عابد أن المعلم هو الذى يضع الاساس لتخريج جيل قادر على التصدي لأي محاولات لاختراق الدولة المصرية، وحيث إنه يوجد مليون و300 ألف معلم في مصر من حقهم المعيشة، لأن المعلم في الزيادة يهدر حقه وفي الخصم أيضا يهدر حقه.

وطالب عابد، البرلمان بوقفة مع المعلم، لإصلاح الأجيال القادمة، لأن المعلم هو من له الفضل فى وجودنا في البرلمان.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا