آخرهم "نور حياة".. مبادرات أطلقها "السيسي" من أجل المواطنين

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي
لم يتوقف سيل المبادرات الوطنية التي يطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي بين الحين والآخر لتوفير حياة كريمة للمواطنين، والتي جاء آخرها مبادرة نور حياة للعلاج المبكر لأمراض ضعف وفقدان الإبصار.

وتستهدف مبادرة نور حياة الكشف على طلاب الابتدائية على مستوى الجمهورية، إضافة إلى 2 مليون مواطن من الحالات الأولى بالرعاية، والمقرر أن ينفذها صندوق "تحيا مصر".

حياة كريمة
ومؤخرًأ كان الرئيس السيسي أطلق عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مبادرة وطنية على مستوى الدولة لتوفير حياة كريمة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا.

وكتب الرئيس السيسي عبر صفحته "تأملت العام الماضي باحثا عن البطل الحقيقي لأمتنا، فوجدت أن المواطن المصري هو البطل الحقيقي.. فهو الذي خاض معركتي البقاء والبناء ببسالة وقدم التضحيات متجردا، وتحمل تكلفة الإصلاحات الاقتصادية من أجل تحقيق مستقبل أفضل للأجيال القادمة"، هكذا كتب الرئيس عبدالفتاح السيسي عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" ناسبا البطولة للمواطن المصري خلال عام مضى، عام كان مليئا بالمبادرات التي أطلقها الرئيس نفسه لصالح المواطن البطل".

الكشف عن أمراض الأنيميا والسمنة
كما أطلق الرئيس السيسي مبادرة للكشف عن أمراض الأنيميا والتقزم والسمنة لطلاب المدارس، التي تستهدف فحص 12.5 مليون طالب ابتدائي، وتشمل المبادرة كل مدارس مصر ومن ضمنها المدارس الدولية.

100 مليون صحة
وفي أكتوبر الماضي، أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي مبادرة 100 مليون صحة، للبحث والقضاء على فيروس "سي"، وإجراء المسح الطبي للمواطنين مجانًا، واكتشاف الأمراض المزمنة مثل السكر والضغط والسمنة، في قوافل طبية تحت إشراف وزارة الصحة للكشف على كل مواطن مصري.

المستشفيات النموذجية
وفي يوليو الماضي أطلق الرئيس السيسي المشروع القومي للمستشفيات النموذجية على مستوى جميع محافظات الجمهورية، بالتزامن مع البدء في تطبيق المشروع القومي للتأمين الصحي الشامل، للنهوض بالخدمات الصحية لغير القادرين ويتضمن تجهيز وتشغيل مستشفى نموذجي في كل المحافظات؛ للمساهمة في إحداث طفرة وتحسن ملموس في المجالات الصحية ضمن خطة الدولة لتحقيق "الإصلاح الصحي".

إنهاء قوائم الانتظار
كما أطلق الرئيس السيسي مبادرة لتحقيق أعلى معدلات نجاح في إجراء الجراحات العاجلة، وسرعة إنهاء قوائم انتظار مرضى الجراحات والتدخلات الطبية الحرجة، خلال فترة زمنية 6 أشهر ومجانا، مع مراعاة الحالات الحرجة.

وأشادت الدكتورة ليلى حسن، عميد معهد رمد التذكاري، بمبادرة "نور حياة"، التي تستهدف الكشف على طلاب المرحلة الابتدائية على مستوى الجمهورية.

وقالت، في تصريح لبرنامج "اليوم"، المذاع عبر فضائية "دي إم سي"، مساء السبت، إن هناك أطفالًا يعانون من ضعف البصر دون وعي الأهل بذلك، لذا لابد أن يتم التوعية بالأعراض المصاحبة لأمراض العين.

وأشارت إلى ضرورة انتباه الآباء والأمهات إلى أعراض ضعف الإبصار والتي من بينها أن يقترب الطفل من التلفاز أو الكتب بشكل غير عادي، أو ظهور نقطة بيضاء بالعين، أو الدموع المتواصلة، معقبة: "كلما استطعنا علاج المرض مبكرًا، كانت فرص الإعاقة أقل".

وتابعت أنه ليس هناك إحصائيات بشأن أمراض ضعف وفقدان البصر لدى الأطفال، لذلك هناك حاجة إلى مشروعات بحثية الفترة المقبلة لقياس مدى انتشار مختلف أمراض العين، مضيفة أن المعهد يجري 180 عملية أسبوعيًا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا