"الطفولة والأمومة" يشكر النائب العام" و"الداخلية" لسرعة ضبط صاحبة واقعة "طفل البلكونة"

عزة العشماوي
عزة العشماوي
Advertisements
وجهت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، الشكر للمستشار نبيل صادق، النائب العام، ورجال الداخلية، ومباحث 6 أكتوبر، لسرعة تدخلهم والنجاح في القبض على سيدة واقعة " طفل البلكونة".

وأشارت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، إلى أنه فور تقدم المجلس القومى للطفولة والامومة ببلاغ للنائب العام، مساء أمس، سارعت أجهزة الأمن للقبض على السيدة المذكورة ونجحت في إلقاء القبض عليها، وجار عرضها على النيابة المختصة والتى ستباشر التحقيقات.

وأكدت "العشماوي" على سرعة استجابة مكتب النائب العام، ورجال الداخلية، لجميع البلاغات التى يتقدم بها المجلس القومى للطفولة والامومة لحماية الأطفال المعرضين للخطر، مشيدة بما تم اتخاذه من إجراءات سريعة في واقعة " طفل البلكونة"ّ.

يذكر أن المجلس القومى للطفولة والامومة، تقدم ببلاغ للسيد النائب العام، فى واقعة تم تداولها بمواقع التواصل الإجتماعي " لفيديو مصور لسيدة تقوم بدفع طفل من شباك إحدي الشقق بالدور الثالث لبلكونة الشقة المجاورة"، بمنطقة حدائق أكتوبر، بمدينة 6 أكتوبر، محافظة الجيزة، لتعرض حياته للخطر، وسط صراخ وإستغاثة الطفل، وصيحات الجيران بأن الطفل معرض للسقوط.

والقت قوات الأمن، امس الجمعة، القبض على سيدة واقعة "طفل البلكونة"،اقتيادها إلى قسم الشرطة، وذلك بعدما تقدم خط نجدة الطفل ببلاغ ضدها.

وتقدمت إدارة نجدة الطفل للمجلس القومي للطفولة والأمومة ببلاغ إلى النائب العام المستشار نبيل صادق، للتحقيق في الفيديو.

وحبس رواد مواقع التواصل الاجتماعي أنفاسهم وهم يشاهدون فيديو تعرض فيه سيدة طفل لخطر السقوط، عندما دفعته لمحاولة التسلق من نافذة الجيران إلى البلكونة الخاصة بشقتها، بهدف فتح باب شقتها الذي أغلق وهم خارجها.

وخلال الفيديو الذي لم يستغرق دقيقة وبضع ثوانِ، يبكي خلاله الطفل ويصرخ "أنا خايف هقع، طب هدور على المفتاح"، دون أي رد فعل من السيدة التي استمرت في محاولة دفعه لتسلق الشرفة.

وحاول بعض الجيران الذي التقط أحدهم الفيديو وقف ما يحدث خوفا على الطفل، وقال أحدهم: "ياست حرام عليكي بتعملي إيه؟! الواد هيقع"، فيما قالت سيدة أخرى: "الواد هيقع على دماغه.. حاجة صعبة قوى"، دون أي رد فعل من السيدة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا