المؤشرات الأولية: فوز مرشح حزب مستقبل وطن بمدينة زفتى فى الغربية (صور)

أرشيفية
أرشيفية

أظهرت عمليات الفرز الأولية لصناديق الانتخابات التكميلية لمجلس النواب على مقعد النائب الراحل رفعت داغر بدائرة زفتى بمحافظة الغربية، تقدم المرشح احمد فودة نصير، مرشح حزب مستقبل وطن، فى عدد الأصوات على المرشح الآخر أحمد يحيي الجحش، وذلك بعد عدد من اللجان الانتخابية.

وكانت قد انطلقت الجولة الأولى للانتخابات فى يوم الأربعاء الموافق 19 ديسمبر الماضى بين 13 مرشح بمدينة زفتى، وانتهت الجولة للانتخابات على الإعادة بين كلا من المحاسب أحمد فودة نصير مرشح حزب مستقبل وطن والعميد أحمد يحيى الجحش المستشار العسكرى الأسبق لمحافظة الغربية. 

ويبلغ من لهم حق التصويت في دائرة زفتي 262 ألفا و791 ناخبا في قرى المركز و77 ألفا و501 ناخبا في المدينة بإجمالي 340 ألف و292 ناخب وناخبة. 

وبدأت فترة الدعاية الانتخابية للانتخابات التكميلية لمجلس النواب، يوم الإثنين 26 نوفمبر الماضي، في 3 دوائر هي طامية بالفيوم، وزفتى بالغربية، والعريش بشمال سيناء، تزامنًا مع إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات القائمة النهائية للمرشحين بتلك الدوائر، وانتهاء المدة المحددة للتنازل عن الترشح. 

وقال المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة الوطنية والمتحدث الرسمي، في بيان له، الإثنين 26 نوفمبر الماضي، إن إجمالي المرشحين بالدوائر الثلاثة 36 مرشحًا منهم 30 مستقلًا و6 ينتمون لأحزاب سياسية، يتنافسون على 3 مقاعد. 

وأضاف أن مقعد دائرة طامية بالفيوم يتنافس عليه 10 مرشحين منهم 8 مستقلين، و2 ينتمون لحزبي "مستقبل وطن، والحزب العربي للعدل والمساواة"، ويتنافس على مقعد زفتى بالغربية 13 مرشحا بينهم 12 مستقلًا وأخر حزبي ينتمي لحزب "مستقبل وطن"، وفي دائرة العريش بشمال سيناء يتنافس 13 مرشحًا بينهم 10 مستقلين و3 ينتمون لأحزاب "حماة الوطن، مصر المستقبل، والعربي للعدل والمساواة". 

وتسلمت الهيئة الوطنية، الأحد 25 نوفمبر الماضي، حكم القضاء الإداري في الغربية، باستبعاد محمد فودة من الترشح على مقعد زفتى بالغربية، وقررت الهيئة استبعاده من الكشوف النهائية للمرشحين، تنفيذًا لهذا الحكم. 

واستندت محكمة القضاء الإداري بالغربية، في حكمها، إلى فقد "فودة" شرط حسن السمعة والسيرة الحميدة لاتهامه في قضايا "رشوة". 

وتجرى عملية الاقتراع بالدوائر المشار إليها، يومي 14 و15 ديسمبر بالنسبة للمصريين في الخارج، ويومي 19 و20 ديسمبر في الداخل، وتعلن النتيجة 25 ديسمبر، وفي حالة الإعادة ويكون الاقتراع يومي 11 و12 يناير المقبل في الخارج، و16 و17 يناير في الداخل، وإعلان النتيجة يوم 21 يناير. 

وتسلمت "الوطنية للانتخابات" خطابًا من مجلس النواب، في 3 أكتوبر الماضي، بخلو المقاعد الثلاثة عن الدوائر المشار إليها لوفاة ممثليها من النواب وهم؛ أحمد عبد التواب عن "طامية"، ورفعت داغر عن "زفتى" وحسام الرفاعي عن "العريش".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا