إيبارشة المنوفية للأقباط الأرثوذكس تودع شيخ كهنتها (صور)

القمص فام ميخائيل
القمص فام ميخائيل
Advertisements
ودع أقباط قرية البتانون، التابعة لإيبارشية المنوفية للأقباط الأرثوذكس، شيخ كهنة القرية، وأقيمت صباح اليوم الأربعاء، صلوات تجنيز الأب المبارك القمص فام ميخائيل، الذي تنيح بشيخوخة صالحة، وترأس صلوات التجنيز نيافة الأنبا بنيامين، مطران المنوفية، وشاركه مجمع الآباء الكهنة وأعداد كبيرة من الشعب.

ولد الأب الراحل في ٢ ديسمبر ١٩٤٦ وعمل مدرسًا وكان أمين التربية الكنسية بالبتانون، سيم كاهنًا في  ٧ يونيو ١٩٨٥ ونال القمصية في  ٨ يناير ٢٠٠٥.

كان قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، قد تقدم بخالص العزاء لنيافة الأنبا بنيامين ، مطران المنوفية وتوابعها ولمجمع كهنة الإيبارشية في نياحة الأب الفاضل القمص فام ميخائيل، كما يلتمس عزاءًا سمائيًا لشعب البتانون ولأسرته المباركة راجيًا للأب الراحل النياح والراحة النصيب والميراث مع جميع المقدسين.
وفي سياق اخر اقيمت  صلوات التجنيز على جثمان الراهب القمص باخوميوس المحرقى، وكيل دير السيدة العذراء المحرق بأسيوط، ظهر اليوم الثلاثاء، ويترأس الصلاة الأنبا بيجول رئيس دير السيدة العذراء المحرق، ومجمع رهبان الدير ذاته صلاة الجناز.

توفى الراهب القمص باخوميوس، وكيل دير السيدة العذراء مريم بالمحرق ـ أسيوط، بعد صراع مع المرض، مساء أمس الإثنين عن عمر يناهز 75 عامًا أثناء تلقيه العلاج بأحد المستشفيات بعد فترة من المرض. 

وأعلن دير السيدة العذراء "المحرق" بأسيوط، عن إقامة صلاة الجنازة بكنيسة مارجرجس بالدير المحرق وسوف يترأس الصلاة نيافة الانبا بيجول أسقف ورئيس الدير بحضور لفيف من الاساقفة ورهبان الدير. 

وقدم قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، للأنبا بيجول، ورهبان دير المحرق، العزاء فى نياحة القمص باخوميوس المحرقى. 

يذكر أن الراهب القمص باخوميوس المحرقي، قضى أكثر من ثلاثين عاما كوكيلا للدير المحرق، وكان يتمتع بحب كبير بين الرهبان والشعب. 

وقضى الراهب القمص باخوميوس خدمة طويلة لدير السيده العذراء كوكيلا له، وكان تمتع بحب كبير بين الشعب والرهبان وكان مشهود له بالإتضاع والبساطة.

وفي سياق آخر، استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني، بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، سعادة السفير بانايوتيس بارتسوس ، مدير الديوان الدبلوماسي للسعادة ، نائب وزير الخارجية اليوناني والسيد جورجيوس داسكالوبولس، القنصل العام لسفارة اليونان بالقاهرة ونائب وزير الشؤون الدينية في وزارة الشؤون الخارجية في الجمهورية الهيلينية السيد ماركوس بولاريس.

أيضا استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية الدكتور سلطان الرميثي الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين وعمر البريكى المدير التنفيذى للمجلس.

وحضر اللقاء نيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات العامة والقس أنجيلوس إسحق سكرتير قداسة البابا والسيدة بربارة سليمان مدير المكتب البابوي للعلاقات .

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا