تحرك قافلة مهاجرين جديدة من شمال هندوراس إلى الولايات المتحدة

بوابة الفجر
Advertisements

قالت وسائل إعلام محلية اليوم الثلاثاء، إن قافلة جديدة من المهاجرين قوامها نحو 600 شخصا، تحركت من

 شمال هندوراس في طريقها للولايات المتحدة، فيما أشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إليها في محاولة لإقناع

 الديمقراطيين بالموافقة على تمويل بناء الجدار الحدودي.


وغادر المهاجرون سان بيدرو سولا، سيرا على الأقدام أو على متن حافلات صغيرة مساء أمس الاثنين.

ويعتزم المهاجرون السفر عبر جواتيمالا إلى المكسيك على أمل العبور إلى داخل الولايات المتحدة.

وكان المهاجرون الفارون من الفقر والجريمة قد امتثلوا لدعوة انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي تحت

 شعار: "إنهم يقتلوننا ..في هندوراس".

وقال مسؤولو الهجرة المكسيكيين إنه سيتعين عليهم التسجيل في البلاد قبل أن يتمكنوا من مواصلة السفر إلى

 وجهتهم.

وقال ترامب في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مشيرا إلى الزعيمين الديمقراطيين في الكونجرس

 نانسي بيلوسي وتشاك شومر:" هناك قافلة كبيرة جديدة تتجه من هندوراس إلى حدودنا الجنوبية .. أخبروا نانسي

 وتشاك أن هناك طائرة بدون طيار تحلق حولها ولكنها لن توقفها".

واستطرد الرئيس قائلا: "جدار واحد فقط، أو حاجز فولاذي، سيبقي بلادنا آمنة.. توقفوا عن ممارسة الألعاب

 السياسية وضعوا حدا لإيقاف الإغلاق الحكومي".

ودخل الإغلاق الجزئي للحكومة نتيجة للنزاع حول طلب ترامب الحصول على مليارات الدولارات لتمويل بناء جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، يومه الخامس والعشرين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا