تفاصيل ضبط مرتكبي واقعة سرقة مبلغ مالي من محاسب بمصنع للملابس الجاهزة بالعبور

المتهمون
المتهمون
Advertisements
في إطار خطة قطاع الأمن العام لمكافحة الجريمة بشتى صورها وضبط كافة صور الخروج عن القانون خاصة فى مجال كشف غموض قضايا السرقات بالإكراه، وفى إطار ما تبلغ لقسم شرطة العبور بالقليوبية من محاسب بمصنع للملابس الجاهزة ، أنه عقب صرف مبلغ (60 ألف دولار، 150 ألف جنيه) من أحد البنوك بمنطقة العبور.

وحال توجهه للمصنع مستقلا سيارة صحبة سائق السيارة ويدعى "أحمد.ع.م" وعامل بذات المصنع إعترضهم مجهولون يستقلون سيارة نصف نقل بدون لوحات معدنية وهددوهم بسلاح ناري واستولوا منهم على المبلغ المالي ولاذوا بالهرب.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث بالتنسيق بين قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بالقليوبية، ومن خلال جمع المعلومات وتكثيف التحريات أسفرت جهوده عن تحديد مرتكبي الواقعة وهم كلٍ من؛ المدعو "أحمد.ع.م" سائق السيارة، 40 عامًا، ومقيم بالمرج في القاهرة، والمدعو "إبراهيم.ح.ع" فرد أمن بشركة مياه الشرب، 39 عامًا، مقيم مشتول السوق بالشرقية، والمدعو "إسلام.ز.م" سائق، 32 عامًا، مقيم بالخانكة، ومحكوم عليه بالحبس سنة في قضية (تعدي على أرض ملك الدولة بمركز الخانكة).

كما ضبط المدعو "محمد.أ.ع" عاطل، 27 عامًا، ومقيم بمشتول السوق، ومحكوم عليه بالحبس 5 شهور في 3 قضايا (تبديد - ضرب - سلاح أبيض)، والمدعو "أحمد.ع.ع" بائع، 49 عامًا، ومقيم بمشتول السوق، وشقيق الخامس المدعو "محمد" صاحب مخبز، 39 عامًا، ومقيم بمشتول السوق، والمدعو "محمود.م.أ"  عامل، 27 عامًا، ومقيم بمشتول السوق، والمدعو "نادر.ع.ر" 44 عامًا، ومقيم بمشتول السوق، والمدعو "إسماعيل.ص.ح" عاطل، 24 عامًا، ومقيم بالخانكة.


وبتقنين الإجراءات الإجراءات وإعداد الأكمنة اللازمة، أسفرت إحداها عن ضبط المتهمين، وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها لضبط باقي الهاربين وهم؛ المدعو "تامر.م.س" عاطل، 28 عامًا، ومقيم بالخانكة، ومحكوم عليه بالحبس في قضية (هروب من المراقبة بمركز الخانكة)، والمدعو "محمد.س.ص" عاطل، 30 عامًا، ومقيم بالخانكة، والمدعو "خالد.ط.ع" عاطل، 29 عامًا، ومقيم بالخانكة، ومحكوم عليه بالحبس في قضيتي (ضرب)، وجاري القبض عليهم.

وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، بالاشتراك مع باقي المتهمين وأن الأول (سائق السيارة) استعان بصديقه "المتهم الثاني" الذي استعان بباقي المتهمين، وتم السائق بإمدادهم بالمعلومات عن السيارة وخط سيرها عقب الخروج من البنك، حيث قاموا بارتكاب الحادث مستخدمين السيارة النقل "ملك الأول" وفرد خرطوش ، وإقتسموا المبلغ المالى فيما بينهم ، أرشدوا عن (34 ألف و300 دولار و167 ألف و500 جنيه) من المبلغ المالي المستولي عليه والسيارة المستخدمة.

وقرروا بأن السلاح الناري المستخدم وباقي المبلغ المالي بحوزة المتهمين الهاربين، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال تلك الواقعة، وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها لضبط المتهمين الهاربين، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا