الإعلام الأمريكي: روسيا تفتح أبوابها لآلاف العمال من كوريا الشمالية


ذكرت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الجمعة، بأن روسيا سمحت لآلاف العمال من كوريا الشمالية بدخول أراضيها، فيما يمثل انتهاكًا محتملًا لعقوبات الأمم المتحدة.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" ، قد قالت إن السلطات الروسية، سمحت لآلاف العمال الجدد من كوريا الشمالية بدخول البلاد، وأصدرت تصاريح عمل جديدة، الأمر، الذي يعد انتهاكًا للعقوبات، التي فرضها مجلس الأمن الدولي على بيونج يانج.

وأوضحت الصحيفة نقلًا عن سجلات وزارة الداخلية الروسية، أن أكثر من 10 آلاف عامل كوري شمالي جديد سجلوا أسماءهم في روسيا منذ سبتمبر.

وقال مسؤولون أمريكيون: إن "الخطوة ربما تنتهك عقوبات الأمم المتحدة الرامية لوقف تدفق الأموال على كوريا الشمالية، والضغط على بيونج يانج للتخلي عن أسلحتها النووية".

وأشارت الصحيفة، أن سجلات وزارة العمل، التي حصلت عليها، أظهرت أن 700 تصريح عمل جديد على الأقل صدرت لكوريين شماليين في روسيا هذا العام.

وكان مجلس الأمن الدولي شدّد في 22 ديسمبر، العقوبات على بيونج يانج في قرار أمريكي تبناه بالإجماع ويستهدف النفط والعاملين الكوريين الشماليين في الخارج، الذين يفترض أن يعادوا إلى بلدهم بحلول نهاية 2019.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا