القنصلية الأمريكية: 65 من مواطنينا على متن الطائرة المكسيكية المنكوبة

ذكرت القنصلية الأمريكية في مدينة مونتيري المكسيكية، أن 65 مواطنًا أمريكيًا كانوا على متن الطائرة المكسيكية المنكوبة التي تحطمت أول أمس الثلاثاء.

وأضافت القنصلية عبر حسابها على تويتر: "نحن على دراية بأن 65 مواطنًا أمريكيًا على الأقل كانوا على متن الطائرة، ونحن نوفر الخدمات القنصلية"، وتردد أن من بين ركاب الطائرة أيضًا شخصًا إسبانيًا وآخر من كولومبيا.

وأعلنت هيئة الطيران المدني في المكسيك في وقت سابق أمس الأربعاء العثور على الصندوقين الأسودين لطائرة شركة "إير مكسيكو" المنكوبة، وقال مدير سلطة الطيران المدني لويس جيراردو فونسيكا لتلفزيون فورو: "الصندوقان بحالة مقبولة".

وتحطمت طائرة شركة "إيرمكسيكو" وعلى متنها 103 أشخاص، بعد إقلاعها مباشرة من مطار في شمالي المكسيك، مساء أول أمس.

وقال حاكم ولاية دورانجو المكسيكية، خوسيه إيزبورو، للصحفيين إن "الطائرة (أمبراير 190) التي يعود تاريخ تصنيعها إلى 10 أعوام تعرضت لرياح قوية بعد إقلاعها متوجهة في رحلة إلى مكسيكو سيتي وأن حريقًا اندلع على متن الطائرة بعد أن هبطت اضطراريًا فى أحد الحقول".

وسقطت الطائرة بالقرب من نهاية المدرج، واشتعلت فيها النيران وتعرضت لأضرار بالغة، وفقًا للحاكم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا