وزير النقل يلتقي الستوم الفرنسية لمتابعة الموقف التنفيذي لتحديث الإشارات

Advertisements
اجتمع الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، مع مسئولي شركة الستوم الفرنسية، وذلك لمتابعة الموقف التنفيذي لتحديث نظم الإشارات على خط (بني سويف / أسيوط )، والذي تنفذه شركة الستوم بطول 250 كم وتكلفة مليار و600 مليون جنيه، وذلك بحضور قيادات السكك الحديدية ووزارة النقل حيث يأتي الاجتماع ضمن خطة وزارة النقل لتطوير وتحديث  نظم الإشارات والاتصالات على خط القاهرة / أسوان لزيادة معدلات السلامة والأمان لمسير القطارات.

استعرض مسئولو الشركة الموقف التنفيذي للمشروع والأعمال التي يتم تنفيذها، حيث طالب الوزير بتكثيف تلك الأعمال نظرا لاهمية هذا المشروع في زيادة عوامل السلامة والأمان كما طالب بموافاته بتقرير أسبوعي عن معدلات التنفيذ، كما طالب الوزير من الشركة تقديم عرض فني ومالي لتحديث خط الجيزة /بني سويف وصيانته بطول ١٢٠ كم لحين نهو التحديث خاصة وأن هذه المسافة تتسم بتقادم نظم الاشارات الخاصة بها حيث مر عليها حوالي ٣٠ عاما.

يشمل هذا العرض أفضل سبل التطوير والتمويل على أن يتم بعد انتهاء التحديث عمل عقد صيانة يمتد لأكثر من 5 سنوات وبحيث ترتبط هذه المسافة بالتطوير الذي تقوم به الشركة حاليا في المسافة من بني سويف لأسيوط.

جدير بالذكر، أن وزارة النقل تنفذ عددا من المشروعات الكبرى لتطوير نظم الإشارات على الخطوط الرئيسة بالشبكة بإجمالي أطوال 1089 كم وتكلفة ١٧ مليار جنيه ومن أهمها ( خط القاهرة / الإسكندرية بطول 208 كم ، وخط بنى سويف / أسيوط بطول 250 كم، وخط بنها / بورسعيد ووصلة الزقازيق / أبو كبير بطول 214 كم ، و خط أسيوط / نجع حمادي بطول 180 كم و خط طنطا / المنصورة / دمياط بطول 119 كم وخط نجع حمادي / الأقصر بطول 118 كم).

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا