سحب كتاب "السلطة والمصلحة" من هيئة الكتاب بسبب خطأ كارثى

بوابة الفجر
Advertisements

أعلن الناقد الأدبى مدحت صفوت، سحب كتابه الجديد من الهيئة المصرية العامة للكتاب، بعدما كان مقررًا له الصدور خلال أيام، والمشاركة فى فعاليات الدورة الجديدة من معرض كتاب القاهرة المنتظر.

 

وعن أسباب سحبه الكتاب، قال مؤلف "السلطة والمصلحة": "أعلن سحب كتابى ورفضى طباعته فى هذه الهيئة، نظرًا للأخطاء الكارثية التى أجريت دون موافقتى على الغلاف، ما يعنى التشويه المتعمد للكتاب".

 

صفوت حكى تفاصيل أزمته التى لم تبدأ وتنتهى بين ليلة وضحاها، قائلًا: "كانت الدكتورة سهير المصادفة، المشرف على الإدارة المركزية للنشر، قد أصرت على كتابة كلمة "استراتيجيات" التى يتضمنها الغلاف بهمزة مكسورة، بوصفها أنها الكتابة الصحيحة للكلمة، وعندما اعترضت، وطالبت بكتابتها من دون همزة، طلبت منى كتابة إقرار لطباعة غلاف الكتاب دون همزة".

 

لعلم صفوت وتأكده من الكتابة الصحيحة للكلمة وهى من دون همزة، كتب الإقرار، ليكتشف صباح اليوم، الخميس، بطباعة غلاف الكتاب على غير المتفق عليه فى الإقرار الذى حمل توقيعه.

 

لم يجد المؤلف حلًا لهذا الخطأ الذى اعتبره كارثى ووصفه بالتشويه المتعمد، إلا أنه  أخطر الدكتور هيثم الحاج على، رئيس هيئة الكتاب، بالواقعة وقراره سحب الكتاب، بدوره اتصل الحاج على بقسم التجليد، ليخبره القائمون عليه الانتهاء من طباعة النسخ كاملة من الغلاف والكتاب وينتظر الآن مرحلة التجليد.

 

ما سبق يعنى أن هيئة الكتاب فى ورطة، فإما أن تنشر الكتاب بالخطأ، أو تصحيح الخطأ بالشطب، ما يعنى إتلاف وتشويه الغلاف، أو فرم النسخ كلها من الغلاف، ما يعتبر إهدارًا للمال العام.    

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا