"أمن المنيا" يكشف غموض مقتل قبطي وسط الزراعات

مديرية أمن المنيا - أرشيفية
مديرية أمن المنيا - أرشيفية
Advertisements
كشف ضباط المباحث الجنائية بالاشتراك مع ضباط الأمن العام بمحافظة المنيا غموض مقتل قبطى بالعقد الثالث من العمر  بقريه بنى أحمد الشرقية،  بعد أن تم العثور عليه وسط زراعات الذره بالقرب من الطريق العام الواقع بين قريه بنى احمد وكدوان مما آثارت حاله من التوتر بالقريه التى كان لها سوابق طائفيه واثارت الواقعه على الأمن العام.

تم تشكيل فريق بحث مكبر تحت اشراف اللواء فيصل دويدار مدير امن المنيا واللواء اشرف رياض مدير الامن العام لشمال الصعيد، حيث تبينت الجثه للمدعو "اسحق .ج.م" 27 عام وبها اثار خنق بالرقبه وبجوار الجثه ورق كوتشينه ونظرا لخطوره الواقعه تم تكثيف التحريات التى توصلت إلى وجود علاقه غير شرعيه مع سيده تدعى " مريم.م.ش" وصلت الى مسامع زوجها ويدعى "مرزوق .ف.ت"  وحاولت السيده قطع العلاقه إلا أن المجنى عليه هددها بتسجيلات مما حذا بالزوج والزوجه الاتفاق على استدراجه للزراعات وتم خنقه حتى فارق الحياه.

تمكن الضباط من ضبط الاثنين وبمواجهتهم اعتراف بارتكاب الواقعه بعد تهديده للزوجه بتسجيلات فاضحة، تم تحرير محضر بالواقعه تحت رقم 8531 إدارى المركز، وبعرضهم على النيابه العامه امرت بحبسهم اربع ايام على ذمه التحقيق.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا