"التعليم " ترد على إشاعة عدم مكالمتها لابنة المعتقل السياسي

الطالبة أميرة عراقى
الطالبة أميرة عراقى
Advertisements

كشف مصدر بديوان عام وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن عدد طلاب أوائل الثانوية لهذا العام 93 طالبا، والوزير لم يبلغهم هاتفيا كلهم بالمراكز التى حصلوا عليها وإنما بلغ بعضهم فقط، جاء ذلك ردا على الإشاعات التى انتشرت أن الهلالى الشربينى وزير التعليم لم يبلغ أميرة العراقى هاتفيا بتفوقها لأن والدها معتقل سياسى.

 

 

وأضاف المصدر فى تصريح خاص، أن التعليم ليس له علاقة بأن الطالبة ابنة معتقل سياسى أم لا قائلا :" إحنا عادلين ومكملناش معظم الطلاب لأن عددهك كبير جدا يصل الى 93 طالبا.


بينما قالت الطالبة أميرة عراقى أنها قد استقبلت مكالمات عديدة بالأمس من بينها أرقام هواتف محمولة وأرقام هاتفية ولم تقم بالرد عليها ولكنها لا تعلم إذا كان الوزير من بينهم بالفعل أم لا، وأكدت أنها قد علمت أنها من الاوائل من خلال التلفزيون.

 

وقد أكد بعض أوائل الطلاب كذلك أنهم قد علموا بالمراكز التى حصلوا عليها من خلال التلفزيون، وليس من مكالمات الوزير.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا