قوات الأمن تحبط فتنة طائفية جديدة في المنيا

مدير أمن المنيا - صورة أرشيفية
مدير أمن المنيا - صورة أرشيفية
Advertisements
أحبطت أجهزة الأمن بمحافظة المنيا، بوادر ازمة طائفية كادت ان تندلع بقرية دمشير التابعة لمركز المنيا، على خلفية تنازل قبطي عن قطعة أرض لإنشاء كنيسة عليها.

وتلقى اللواء رضا طبلية، مدير أمن المنيا، إخطارًا من اللواء محمود عفيفي، مدير إدارة البحث الجنائي، بتقديم "ناصف رمزي عيسى- 45 عامًا- موظف بمجمع مصالح المنيا"، ومقيم بقرية دمشير، بلاغًا بمركز شرطة المنيا، إتهم فيه كل من، مصطفى عبد الحميد 35 سنة موظف، و"مصطفى عاطف- 34 عامًا- موظف، فرغلي فكري- عامل- 41 عامًا، محمد شعبان- عامل بناء- 42 عامًا" بالطرق على باب منزله، ونوافذ المنزل بهدف ترويع أسرته ومحاولة طرده من القرية، بسبب تنازله عن قطعة أرض لبناء كنيسة لإقامة الشعائر الدينية.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لتباشر التحقيقات، واتخاذ الإجراءات اللازمة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا