"عنايات" تفجر مفاجأة من العيار الثقيل في فتنة الكرم بالمنيا.. وتؤكد للنيابة: "سعاد كانت بملابسها"

سيدة المنيا - صورة أرشيفية
سيدة المنيا - صورة أرشيفية
Advertisements
فجٌرت السيدة عنايات، إحدى مسلمات قرية الكرم بمركز أبوقرقاص بمحافظة المنيا، والتي شهدت أعمال طائفية، أسفرت عن تجريد سيدة قبطية تدعى "سعاد.ث" من ملابسها، وإصابة شخصين وحرق عدد من المنازل، مفاجأة من العيار الثقيل عندما اكدت على أنها فور مشاهدتها للسيدة سعاد وأدخلتها منزلها كانت ترتدي عبائتها المنزلية.

وقالت "عنايات" في تحقيقات النيابة، إن نجلها "مجدي .م" طرق باب المنزل في يوم الواقعة، ودخل منزلها ومعه "سعاد .ث" ثم خرج وأغلق الباب، وكانت سعاد ترتدي عبائة بيتي فاتحة اللون وعلي رأسها تعصيبة فلاحي، مضيفة أنها بعد ذلك اصطحبت السيدة "سعاد" إلى سطح المنزل، وساعدتها في الوصول إلى منزل "رزق" الملاصق لمنزلها.

وكانت قرية الكرم، شهدت اشتباكات بين عائلتين، بسبب علاقة عاطفية بين مسيحي، وسيدة مسلمة، أسفرت عن احتراق 7 منازل ملكًا للطرفين، كما أصيب شخصان، وتجريد سيدة قبطية من ملابسها.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا